ابتهاج أنصار صالح بنجاح الجراحة ترفع القتلى إلى 6 في صنعاء وحجة والحديدة وأكثر من 150 مصاب بينهم 80 في حالة خطرة... وبلاطجة التوجيه المعنوي يدبلجون تسجيل صوتي لعلي صالح لبثه في جمعة السبعين...

الجمعة - 10/06/2011م



صنعاء : تداوت عدد من الوسائل إعلامية عن مصادر مؤكدة ان مطابخ البلاطجة الإعلامية ( بالتوجيه المعنوي ) قد دبلجت تسجيل صوتي (كسابقه) للهالك علي صالح لبثه على مؤيده بجمعة السبعين كمحاولة يائسة لرفع الروح المعنوية المحبطة لديهم
من جهة أخرى
ارتفع عدد قتلى ابتهاجات مؤيدي علي صالح جراء إطلاقهم النار بكثافة مساء أمس إلى ستة قتلى في صنعاء وحجة والحديدة وأكثر من 150 جريحا بينها 86 في حالة خطرة.
وأكدت خدمة الصحوة موبايل أن أربعة أشخاص سقطوا في العاصمة صنعاء مساء أمس فيما استقبلت مستشفيات الثورة والجمهورية وساحة التغيير 132 حالة إصابة بينها 80 حالة خطرة على الأقل.
وأشارت إلى قتيل خامس سقط في محافظة حجة، فيما لم تذكر عدد الجرحى الذين سقطوا في المحافظة.
وفي محافظة الحديدة لقي شاب سادس مصرعه وأصيب 24 آخرين جراء إصابتهم برصاص أنصار صالح التي أطلقت النار بشكل كثيف وعشوائي ليلة أمس، وعدد من المدن اليمنية فيما قالت إنه ابتهاج بنجاح العملية التي أجريت لصالح السبت الماضي بحسب الفضائية اليمنية.
وقالت مصادر أمنية وطبية إن الشاب محمد احمد إسماعيل - 29 عاما - قتل جراء إصابته بطلق ناري في مدينة باجل أثناء قيام بلاطجة صالح وعناصر من الحرس الجمهوري بإطلاق نار كثيف منتصف ليلة أمس احتفالا بخروج صالح من غيبوبته كما قالوا. وأضافت هذه المصادر: إن الشاب أصيب بطلق ناري وظل ينزف حتى فارق الحياة.
وارتفع عدد المصابين جراء إطلاق أنصار صالح النار في العاصمة إلى 132 بحسب مصادر طبية في مستشفيات الثورة والجمهوري والمستشفى الميداني لساحة التغيير.
وقالت المصادر إن من بين المصابين أطفال ونساء، فيما تعرضت عدد من النساء للإجهاض بسبب الخوف.
وقالت مصادر طبية في مستشفى الثورة بصنعاء إن 80 شخصا وصلوا إلى المستشفى جراء إصاباتها برصاصات طائشة في عمليات الحرس الجمهوري التي نفذت في مختلف أنحاء العاصمة بمناسبة نجاح العملية التي أجريي للرئيس قبل أربعة أيام، في حين أكدت مصادر طبية في المستشفى الجمهوري استقبل مساء أمس 35 شخصا نقل إلى غرف العمليات جراء إصابتهم في احتفالات أنصار صالح، كما أصيب 17 شخصا آخرين في ساحة التغيير جراء لك وفق ما أكدت مصادر طبية بالمستشفى الميداني.
وقامت عناصر تابعة للحرس الجمهوري بإطلاق النار الكثيف في الهواء بدءاً من الساعة الحادية عشرة مساءً في العاصمة صنعاء وعدد من المدن اليمنية، وقالت إنه احتفاء بمناسبة نجاح العملية التي أجريت لعلي صالح السبت الماضي.
وتعليقا على ما حدث عبر المواطنون عن استيائهم الشديد مما جرى واعتبروا ذلك إرهابا للشعب اليمني، خصوصا وأن إطلاق الرصاص كان قبيل منتصف الليل.
وعلق ناظر اليوسفي صاحب بقالة بقوله: يبدو أن أنصار صالح فهموا الذبح في الأفراح بأنه ذبح البشر وليس ذبح الأبقار وهو ما تم يوم أمس، حيث تحولت صنعاء إلى أشبه بساحة حرب، وتسبب الرصاص الراجع في سقوط جرحى كثر، مؤكدا تعرض سيارته لرصاصة تسببت في كسر زجاجاته
These icons link to social bookmarking sites where readers can share and discover new web pages.
  • Digg
  • Sphinn
  • del.icio.us
  • Facebook
  • Mixx
  • Google
  • Furl
  • Reddit
  • Spurl
  • StumbleUpon
  • Technorati
ردود الأفعال: 

Leave a comment